JWDStructure

JWDColumn

لمحة عن برنامج تصميم الأعمدة JWDColumn – الإصدار التمهيدي

مقدمة واعتذار عن التأخير (24/7/2011):

ملاحظة: المقصود بالإصدار التمهيدي، الإصدار الأول من البرنامج، وقد تم الآن طرح الإصدار الثاني

منذ أن تم طرح الإصدار الرابع من برنامج الجوائز المستمرة JWDBeam والذي تم فيه إضافة إمكانية نقل ردود أفعال الجوائز إلى أعمدة، منذ ذلك الوقت فكرت في عمل ملحق لذلك البرنامج ليقوم بتصميم هذه الأعمدة (على الضغط المركزي) بحيث يتم أخذ حمولات الأعمدة من نافذة ردود الأفعال تلك.

ولكن بعد أن بدأت بالفعل بتطوير البرنامج ظهرت أفكار كثيرة دفعتني إلى عمل برنامج مستقل ليقوم بهذه المهمة بسبب الاختلاف في أسلوب الإدخال، وحتى لا يتم تعقيد البرنامج الأول أكثر من اللازم، فكانت فكرة برنامج تصميم الأعمدة JWDColumn.

ولكن وبسبب الأفكار الكثيرة التي تزاحمت أحسست بحجم العمل الكبير الذي ينتظرني فقررت أن أقوم به على مراحل، شأنه كشأن البرامج السابقة، ليسهل تنقيح البرنامج أولاً وليتسنى لي الوقت لدراسة الأفكار بشكل أكثر وضوحاً عن طريق الاقتراحات والانتقادات.

لذلك فإن المرحلة الأولى كانت تصميم بيئة الإدخال بحيث تستوعب الأمور الحالية وبعضاً من الأمور المستقبلية، وأن يقوم البرنامج باستيراد حمولات الأعمدة من برنامج الجوائز المستمرة JWDBeam ثم يقوم بتصميم هذه الأعمدة على الضغط المركزي وفق إحدى طريقتي الكود السوري (الكلاسيكية والحدية) ثم اختيار القضبان لكل عمود في كل طابق بشكل يدوي أو تلقائي، ثم طباعة المذكرة.

وهذا ما تم منذ عدة أشهر، ولكن ما أخر طرح هذا الصدار عدة أسباب أهمها:

ولكن وبسبب الطلب المستمر من الإخوة لطرح هذا الإصدار، والتشجيع المستمر من البعض، والنقد البناء من البعض الآخر، فقد قررت أخيراً أن أضع جهدي في طرح هذا الإصدار، وأن أتجاوز الخطوة الأولى التي عادة ما تكون أصعب الخطوات، لأتفرغ بعدها للاستماع إلى الاقتراحات والتصحيحات كما هي العادة عند طرح أي إصدار جديد، والبدء بالخطوات الجدية لهذا البرنامج.

الأفكار الرئيسية للإصدار التمهيدي من برنامج تصميم الأعمدة JWDColumn:

إن هذا البرنامج في إصداره الأول التمهيدي يقوم بتصميم الأعمدة في الأبنية الطابقية على الضغط المركزي وفق إحدى طريقتي الكود السوري (الكلاسيكية أو الحدية).

ومن حق أحدنا أن يسأل، هل هذا يحتاج إلى برنامج مع كل هذه الضجة التي تحيط به !؟ إن علاقة واحدة أو اثنتين يمكننا إدخالهما في صفحة إكسل وتنتهي المشكلة !

الجواب، إن أسلوب استخدام البرنامج يختلف عن البرامج التقليدية الأخرى، فهو يأتي ضمن سلسلة برامج أخرى تتميز بأسلوب سهل في إدخال المعطيات، فكان لا بد أن يتميز هذا البرنامج بنفس الأسلوب.

ففي برنامج الجوائز المستمرة مثلاً، يقوم المستخدم بإدخال جميع الجوائز والقطاعات العرضية التي يقوم بافتراضها، ويقوم بإدخال الحمولات ونقل ردود الأفعال من الأعصاب إلى الجوائز ومن الجوائز إلى الأعمدة، وسيقوم البرنامج بعملية التحليل وحساب التسليح اللازم لجميع الجوائز، مع عمل فحص لهذه الجوائز إن كان أحدها لا يحقق شرط المقاومة أو السهم. فإن احتاج المستخدم إلى تغيير سماكة البلاطة أو أبعاد مقطع أحد الجوائز، أو تغيير حمولات بعض الجوائز، يقوم بالتغيير بسرعة ويحصل على النتائج فوراً دون الحاجة إلى إعادة الإدخال مرة أخرى، ويقوم البرنامج تلقائياً بحساب الحمولات الجديدة للأعمدة.

بعد هذه المرحلة (أي مرحلة التحليل الإنشائي والخرساني) يقوم المستخدم باختيار القضبان وتفريد التسليح باستخدام أدوات تساعده على القيام بهذه المهمة يدوياً أو أوتوماتيكياً.

أي أن الفكرة الأساسية هي في إدخال جميع المعطيات اللازمة في مشروع واحد قبل الاضطرار إلى التصميم، وحفظ هذه المعطيات في ملف واحد مترابط ليسهل لاحقاً التعديل عليه أو مراجعته أو طباعته.

تقديم الإصدار التمهيدي

الآن لنفرض أنه لدينا عشرة أعمدة في مشروع ما مكون من عشرة طوابق، أي يجب علينا (نظرياً) أن نقوم بتصميم مئة عمود، أي أن نختار أبعاد مقاطعها، ثم نقوم بتقسيم هذه الأعمدة إلى نماذج، ثم نختار القضبان ونطبع المذكرة الحسابية.

لا شك أن استخدام برنامج الإكسل أو استخدام برنامج يقوم بتطبيق علاقات التصميم فقط سيحتاج منا وقتاً طويلاً، ولنفرض أنه بعد انتهاء التصميم تم تعديل موقع أحد الأعمدة أو تعديل حمولة البلاطات أو إضافة طابق أو ... إلخ، عندها سنعيد نفس العمليات تقريباً وكأننا ندرس مشروعاً جديداً !

هنا تكمن أهمية البرنامج، فعملية الإدخال فيه تكون عن طريق إدخال الطوابق مع ارتفاع كل طابق وسماكة البلاطة، ثم رسم الأعمدة في أماكنها المحددة وإعطائها أسماءً محددة، ويمكن استيراد هذه الأعمدة من ملف أوتوكاد أيضاً، ثم إدخال الحمولات على هذه الأعمدة أو استيرادها من برنامج الجوائز المستمرة، ثم حفظ الملف.

البرنامج سيقوم بحساب التسليح تلقائياً، ويقدم لنا أدوات خاصة لتغيير أبعاد مقاطع الأعمدة أو حسابها، وأدوات أخرى لتجميع هذه الأعمدة في نماذج، وأدوات لاختيار التسليح.

لنفرض الآن أنه بعد انتهاء الدراسة قرر المالك إضافة طابق جديد متكرر، عندها لن نكون بحاجة إلا إلى نسخ هذا الطابق مع حمولاته، واستخدام الأدوات السابقة للتحقق من الأبعاد والتسليح أو تعديلها.

هذا بالإضافة إلى الأفكار المستقبلية من تفريد تسليح وتصميم أساسات وغيرها.

بقي أن أقول أن الإصدار التمهيدي سيكون مجانياً لمن يملك ترخيص استخدام برنامج الجوائز المستمرة JWDBeam الإصدار الرابع أو الخامس، وهناك إصدار مختصر مجاني أيضاً لمن لا يملك ذلك الترخيص.

أرجو أن أكون في هذه المقالة قد ألقيت الضوء على هذا البرنامج الجديد وعلى السبب الذي أدى إلى تأخره، كما أرجو أن يلقى هذا البرنامج الإعجاب والترحيب كالبرامج السابقة على الرغم من المهمة البسيطة التي يقوم بها.

أخيراً، أرجو أن أنتهي من التشطيبات النهائية في نهاية هذا الشهر إن شاء الله ليتم طرحه بداية الشهر المقبل.

الأحد 24/7/2011